اوبريت – الليل اناشيد – فيروز

الليل أناشيد والعمر مواعيد

يا قلب تعال نغني فالفجر غدا عيد

اللحن بنا طار في عالم أنوار

والحلوة رغم شرود تحملها الأوتار

عن حمانا تحنُ الطيور

عن ربانا حب و نور

يا ليل إذا قيل الحب أظاليل

فأجب الحب دروب والعمر مواويل

يا جارة الوادي هل ينسى الذي كان

يوم العشية نهواها وتهوانا

اللوز يزهي والدنيا على مرح

دفء يهل أناشيد وألوان

ومن بعيد يد بيضاء تسألني

أخلفت وعدك لي هل تقبل الآن

تلك اليد اليوم رغم البعد ألمحها تومي

وتسأل هل ينسى الذي كان

مال الهوى المنسي عاد يزور فتموج ساحات و تضحك دور

أهلا بصاحبنا القديم وعهده فرشت له مد الطريق زهور

الله يا وجه البراءة و الرضا تدنو فكل الحي منك عبيرُ

يا عمرنا المنسي كم كانت هنا قصص الهوى عنا وعنك تدور

ها أنت لك الأمس جئت معاتبا اليوم أنت بشاشة وحبور

هذي مقاصير العبير كعهدها والورد في الشباك بعده نضير

فأجلس كأنك لم تبارح ساعة هذا المكان ولا أتيت تزور

الدوالي دوالينا والليالي ليالينا

ومكان لنا عند كرم الهنا كل ليل يناجينا

الأغاني زرعناها والأماني حصدناها

وحكايا الأمل والهوى والغزل في الليالي حكيناها

يا حبيبي مشيت حنين إليك و خفت عليك

يا حبيبي وهذي الروابي لنا وهذا الجنا

وأنا أنشد لحني عن ولوعي

طائفا في الناس أسقيهم دموعي

ليس لي في هذة الأرض ربوع

حيثما كان الهوى تلك ربوعي

أيها السائر في الدرب البعيد

تتبع الشمس إلى كل جديد

عندنا الأيام حب و نشيد

فهلم الآن نفنى في النشيد

وماذا نغني؟

نغني الجمال نغني الليالي الطوال

عن الهوى والتمني عن كل ليل أغني نغني

0

كلمات: الأخوين رحباني

ألحان: الأخوين رحباني

1969