الصد – خالد عبدالرحمن

والله لأجـازي راعـي الصـد بالصـد وأصـد عـنه وكـنـه ماهـو بموجـود

أول معـه أمشي إلى أبعـد الـحـد وأعطيه وفا وإخلاص ماهو بمحدود

لكن لـقـيـته ما يبادلنـي الـود يـجـزي العطا مني بنكران وجحود

بابٍ انفتح بهمـوم واليـوم ينرد ما فـي بقايا الأمس يا وقت لـي زود

وقفت فـي وجه الهوى وقفة النـد أبـقـى وعـز النفس ماهو بمفقـود

طويت حلمٍ فات فـي راحـة اليد ترك دربٍ كـان مـفـروش بـورود

درسٍ وعاه القلب من صفـعة الخد الغدر ماهو بس بأيامنـا السـود

والله لأجـازي راعـي الصـد بالصـد وأصـد عـنه وكـنـه ماهـو بموجـود

0

كلمات: اثيل

ألحان: خالد عبدالرحمن

1995