الدرب – أدونيس

(مقاطع)

في الحجَر التّائِه لونُ القلَقْ

لون خيالٍ سَرَى ،

مَن ، يا تُرى ،

مَرّ هنا واحتَرَقْ .

يحلو لِخَطْوي اللّهَبُ الأحمرُ

يحلو له المجدُ

وكلّما طال به البعدُ

يعلو ويستكبرُ ،

وكلما قلتُ لدربي : تُرى

إلى متى عبءُ السُّري والسُّرى

متى أرى المشتهى

وأبلغ المنتهى

وأهدأُ؟

قالت لي الدّربُ : هنا أبْدَأُ.

0