الخيط – محمد القيسي

عيناها دوريّان طعينان

والأرض كما تبدو ضيّقة ،

يأخذها الرجفان

كانت تلمس قلبي

وأنا أرفو أيامي كجوارب بالية ،

وأحاول أوّل خيط يوصلني بالموّال ،

أغني هذا الريحان

كيف يسبّح في بستان يديها ،

ويسيل

إذ تهدل أو تسكن أوتارا وأناجيل

كانت تلمس قلبي وتقوم

فتشيع الموسيقى صامتة من خجل ،

وينّور لوز ،

ويحوم

رفّ نورس في أفق ،

من قمح وغيوم

كانت تلمس قلبي وأغنّي

عيناها دوريّان طعينان

والأرض كما تبدو ضيّقة ،

لا تسع اثنين معا ..

لا تسع اثنين فهل

يأتي الطوفان

0