الحكيم – محمد القيسي

لم أكن لأعزّي أحد

أنّما أنت ،

لا أدّعي متّ ،

أو هدّت العاتيات يديك ولكن

فقدت البلد

فاجترح لمحبيك نهرا ،

يليق بما نزفوا من نشيد ،

وما فقدوا من عدد

واجترح يا حكيمي

طريقا جديدا يعيد الولد

لم أكن لأعزّي أحد

فأنا من فقد

0