الا انهض – ماجدة الرومي

ألا انهضْ وسرْ في سبيلِ الحياةِ فمن نامَ لم تَنتَظِرْهُ الحياهْ

خُلقتَ طليقًا كطيفِ النسيمِ وحرًّا كنورِ الضُّحى في سماهْ

تغرِّد كالطيرِ أيْن اندفعت وتشدو بما شاء وحيُ الإلهْ

وتمرحُ بين ورودِ الصباحِ وتنعَم بالنورِ، أنَّى تراه

وتمشي كما شئتَ بين المروجِ وتقطفُ وردَ الرُّبَى في رُباه

كذا صاغَكَ الله، يا ابن الوجودِ وألقتك في الكونِ هذي الحياهْ

فمالك ترضى بذلّ القيودِ؟ وتَحني لمن كبَّلوك الجباهْ؟

وتقنع بالعيشِ بين الكهوفِ، فأين النشيدُ؟ وأين الأُباهْ؟

أتخشى نشيدَ السماءِ الجميلَ؟ أترهب نورَ السما في فضاهْ

ألا انهضْ وسرْ في سبيلِ الحياةِ فمن نامَ لم تَنتَظِرْهُ الحياهْ

إلى النُّور فالنور عذْبٌ جميلٌ إلى النور فالنور ظِلُّ الإلهْ

0