إنّ المنازلَ هيّجتْ أطرابي – جميل بثينة

إنّ المنازلَ هيّجتْ أطرابي … واستعْجَمَتْ آياتُها بجوابي

قفراً تلوح بذي اللُّجَينِ، كأنّها … أنضاءُ رسمٍ، أو سطورُ كتابِ

لمّا وقفتُ بها القَلوصَ، تبادرتْ … مني الدموعُ، لفرقة ِ الأحبابِ

وذكرتُ عصراً، يا بثينة ُ ، شاقني … وذكرتُ أيّامي، وشرخَ شبابي

+1