أيا منْ بَينَ باطِيَة ٍ وزِقٍّ – أبو نواس

أيا منْ بَينَ باطِيَة ٍ وزِقٍّ … و عودٍ في يدَيْ غانٍ يُغَنّي

إذا لم تَنهَ نفسكَ عن هواها ، … وتُحسِنْ صَوْنَها فإلَيكَ عنّي

فإنّي قد شبِعتُ من المعاصي ، … ومِنْ لَذّاتِها، وشبِعْنَ منّي

و مَن أسْوَا ، وأقبَحُ من لَبيبٍ … يُرى مُتَطرِّباً في مثلِ سنّي ‍‍

0