أول اللغة – أدونيس

لم تعد هذه المدينهْ

أفُقاً أو مداراً

ينبغي أن نؤسس حتى نراها

ونرى أننا نراها،

نظراً لا يزال جنيناً

لغةً لا تزال دفينَهْ…

0