أول السفر – أدونيس

أَلمَواعيدُ تأتي وتنطفئ الشمس فيها

ألمَواعيدُ تمضي وينفتحُ الجرح فيها

لم أعد أعرف الغُصنَ،

والرّيحُ لم تتذكّرْ

قَسماتي، هذا غدي؟ سألَ

العاشقُ ناراً،

وحَنَّ للسّفر الطّالع في وجهِها،

وسافَر فيها…

0