أنا البريء ولم تبرح تُعذبني – مصطفى صادق الرافعي

أنا البريء ولم تبرح تُعذبني … فليتَ لي بينَ أبناءِ الهوى فادي

أهكذا ظبيةُ الوادي التي ذكروا … أمِ الظباءُ في وادٍ وهي في وادي

رحماكَ يا ربِّ عجلْ بالمماتِ إذا … قدرتَ أن لهذا كانَ ميلادي

0