ألا أرِقَتْ عَيني، فبِتُّ أُديرُها – حاتم الطائي

ألا أرِقَتْ عَيني، فبِتُّ أُديرُها … حذار غد، أحجى بأن لا يضيرها

إذا النّجم أضْحى ، مغربَ الشمس، مائلاً … ولم يك، بالآفاق، بون ينيرها

إذا ما السماء، لم تكن غير حلبة ، … كجِدّة ِ بَيتِ العَنكبوتِ، يُنيرُها

فقد عَلِمَتْ غَوْثٌ بأنّا سَراتُها … إذا أعلمت، بعد السرار،امورها

إذا الرّيحُ جاءَتْ من أمامِ أخائِفٍ … وألوت، بأطناب البيوت، صدورها

وإنا نهين المال، في غير ظنة ، … وما يشتكينا، في السنين، ضريرها

إذا ما بخيل الناس هرت كلابه، … وشق، على الضيف الضعيف، عقورها

فإنّي جَبانُ الكلبِ، بَيْتي مُوَطّأٌ … أجود، إذا مالالنفس شح ضميرها

وإن كلابي قد أهرت وعودت، … قليلٌ، على مَنْ يَعتريني، هَريرُها

وما تستكى قدري، إذا الناس امحلت … أوثقها طوراً، وطوراً اميرها

وأبرزُ قدري بالفضاء، قليلها … يرى غير مضمون به، وكثيرها

وإبلي رهن أن يكون كريمها … عَقِيراً، أمامَ البيتِ، حينَ أُثِيرُها

أُشاوِرُ نَفسَ الجُودِ، حتى تُطيعَني … وأترُكُ نفسَ البُخلِ، لا أستشيرُها

وليس على ناري حجاب يكنها … لمستوبص ليلاً، ولكن أنيرها

فلا، وأبيك، ما يظلَّ ابن جارتي … يَطوفُ حَوالَيْ قِدْرِنا، ما يَطورُها

وما تستكيني جارتي، غير أنها، … إذا غاب عنها بعلها، لا أزورها

سيبلغها خيري، ويرجع بعلها … إليها، ولم يقصر، عليَّ ستورها

وخَيْلٍ تَعادَى للطّعانِ شَهِدْتُها … ولَوْ لم أكُنْ فيها لَساءَ عَذيرُها

وغمرة ٍ وموت ليس فيها هوادة ، … يكون صدور المشرفي جسورها

صَبرْنا لها في نَهْكِها ومُصابِها … بأسيافنا، حتى يبوخ سعيرها

وعَرْجَلَة ٍ شُعْثِ الرّؤوسِ، كأنّهم … بنوا الجن، لم تطبخ، بقدر، جزورها

شَهِدْتُ وعَوّاناً، أُمَيْمَة ُ، انّنا … بنو الحرب نصلاها، إذا اشتد نورها

على مُهرَة ٍ كَبداءَ، جرْداءَ، ضامِرٍ … أمين شظاها، مطمئن نسورها

وأقسمت، لاأعطي مليكاً ظلامة ، … وحَوْلي عَدِيٌّ، كَهْلُها وغَرِيرُها

أبَتْ ليَ ذاكُمْ أُسرَة ٌ ثُعْلِيّة ٌ … كريم غناها، مستعفف فقيرها

وخُوصٍ دِقاقٍ، قد حَدَوْتُ لفتية ٍ … عليهِنّ، إحداهنّ قد حَلّ كُورُها

0