ألأعداء – ليث الصندوق

لم نتباعد يوماً

مثل الجسد الواحد كنا

جُمعتْ منه بثوبين الأعضاء

وخطانا : اليمنى باليمنى

والهمسات غناء

فإذا حَبَسَ النفسَ الأولُ إختنق الأخر

وإذا نوديَ هذا

ذاك تلفت نحو وراء

وإذا ما أعياه القيدُ

يئنّ الأخر من إعياء

عجباً … عجباً

لم تمض ِ على فرقتنا إلا لحظات

كيف تحوّلنا أعداء ؟