أقول لها لمّا التقينا على منًى – الشريف المرتضى

أقول لها لمّا التقينا على منًى … وأبرزها ذلك الحمارُ المصبّغُ

وأبدَتْ صُدوداً لم يكنْ عادة ً لها … وقد يتجنّى فى الهوى المتمرّغُ

لقد خان من أدّى المحالَ إليكمُ … ومانَ علينا في المقال المبلِّغُ

شغلنا وأنتم فارغون ولم يعجْ … على ذي اشتغالٍ دَهرَه المتفرِّغُ

كأنِّيَ أَشكو الحبَّ شَكوى مُجَمْجِمٍ … فتًى ضلَّ عن وادى البلاغة ألثغُ

0