أعاذلَ قد أبحتُ اللهوَ مالي ، – ابن المعتز

أعاذلَ قد أبحتُ اللهوَ مالي ، … و هانَ عليّ مأثورُ المقالِ

دَعيني هَكذا خُلقي، دَعيني … فمَا لكِ حيلَة ٌ فيهِ، ولا لي

و يومٍ فاختيَّ اللونِ مرخٍ … عزاليهِ بطلٍّ ، وانهمالِ

ربحتُ سرورهُ ، وظللتث فيهِ ، … برغمِ العاذلاتِ ، رخيَّ بالِ

و ساقٍ يجفلُ المنديلَ منهُ … مكانَ حمائلِ السيفِ الطوالِ

غلالة ُ خدهِ صبغتْ بوردٍ ، … ونُونُ الصُّدغِ مُعجَمَة ٌ بخالِ

غدا والصبحُ تحتَ الليلِ بادٍ ، … كطِرْفٍ أبلَقٍ مُلقَى الجِلالِ

بكأسٍ من زُجاجٍ فيهِ أُسدٌ، … فرائسهنّ ألبابُ الرجالِ

إذا ما صرعتْ منا نديماً … تَوَسّدَ بالَيمينِ، وبالشِّمالِ

ألَم تَرَني بُليتُ بذي دَلالٍ، … خَليٍّ لا يرِقُّ، ولا يُبالي

أقولُ، وقد أخذتُ الكأسَ منه: … وَقتَكَ السّوءَ رَبّاتُ الجَمالِ