أصبحت تأمر بالحجاب لخلوة – المتنبي

أصْبَحْتَ تأمُرُ بالحِجابِ لخَلْوَةٍ … هَيْهاتِ لَسْتَ على الحِجابِ بقادِرِ

مَنْ كانَ ضَوْءُ جَبينِهِ ونَوالُهُ … لم يُحْجَبَا لم يَحْتَجِبْ عن ناظِرِ

فإذا احتَجَبْتَ فأنْتَ غيرُ مُحَجَّبٍ … وإذا بَطَنْتَ فأنْتَ عَينُ الظّاهِرِ