أستغفر اللَّهَ من تَرْكي علانية ً – ابن الرومي

أستغفر اللَّهَ من تَرْكي علانية ً … ذنباً هممتُ به في شادن خَنِثِ

ظبي دعتْنيَ عيناهُ ومنطقُهُ … بِنيَّة ٍ صدقتْ عن ظاهرٍ عبِثِ

فلم أجِبْهُ وحظِّي في إجابتهِ … لكنْ سكتُّ كأنِّي غير مُكترثِ

لاَ بلْ فررْتُ وظلّ الصيدُ يطلبني … واللَّه ما كنْتُ فيها بالفتى الدَّمِثِ

أقسمتُ باللَّه لمَّا قمتُ محتجِزاً … إنِّي انبعَثْتُ بقلبٍ غيرِ منبعثِ

0