أحبَابَنا مَن لِي، لَو – أسامة بن منقذ

أحبَابَنا مَن لِي، لَو … دام التداني والجفا

فإنَّنِي أرَى النَّوَى … من الصدود أتلفا

شتت الأيام ظلـ … ـماً شَملَنَا المؤتلفا

وكّدرَت مِن عَيِشَنا … ما كانَ طابَ وصَفَا

وأوقفتني بعدكم … من النوى على شفا

حتى رأى الحاسد بي … ما كان يهوى واشتفى

وصَارَ بعد البَينِ نَد … ماني مهدي وكفى

كأنَّنِي اعْتَضْتُ من الدُّ … ر الثمين الصدفا

0