أبو الثناء شهابُ الدين ما بلغتْ – عبدالغفار الأخرس

أبو الثناء شهابُ الدين ما بلغتْ … عقائلُ المالِ إلاّ من مواهبهِ

قضى على المال بالإنفاق نائله … فقلتُ يا فوزَ راجيه وطالبه

وكلّما رُحْتُ أستسقي سحائبه … سقيتُ عذاباً نميراً من سحائبه

مستعذب الجود يجني الشهد سائله … كما يسوغ ويستحلى لشاربه

سيف الشريعة ماضي الحد منصلت … فهل ظفِرْتَ بأمضى من مضاربه

وهل سمعتَ بفضلٍ عدَّ في زمن … ولم يكن آخذاً منه بغاربه

يا دَرَّ دَرُّ زمانٍ من غرائبه … إنْ كان أغربَ شيء في غرائبه

قد عزَّ جانبه العالي وبزَّ عُلى ً … فالعِزُّ أجمعُ والعليا بجانبه

ولاح للفلكِ العلى مناقبه … فعدَّها وهي أبهى من كواكبه

يا من يُحدِّثُ عنه العلم يسنده … حدِّثْ عن البحر وکروِ من عجائبه